مرحباً بكم في صفحة وزارة الخارجية الألمانية

أول ألماني في الفضاء

09.09.2018 - مقال

زيجموند يان نجم في عالم الرحلات إلى الفضاء وصديق لرجل الفضاء الألماني الكساندر جيرست. الآن يحتفل يان بذكرى سنوية خاصة.

عندما اتجهت أنظار العالم في بداية يونيو/ حزيران نحو محطة بايكونور الفضائية في كازاخستان كان زيجموند يان قريباً جداً من المحطة: راقب الضيف ذو الواحد والثمانين عاماً إطلاق الصاروخ سويوز الروسي الذي استقله صديقه رائد الفضاء الألماني ألكساندر جيرست مرة أخرى نحو الفضاء. إن الذي يجمع بين قائد محطة الفضاء الدولية وزيجموند يان كثير. كل منهما نجم بطريقته الخاصة في مجال رحلات الفضاء.

ذكرى 26 أغسطس/ آب 2018
قبل 40 عاماً يوم 26 أغسطس/ آب 1978 انطلق زيجموند يان كأول ألماني من محطة بايكونور الفضائية نحو الفضاء. سافر يان آنذاك على متن الصاروخ سويوز 31 كرائد فضاء من جمهورية ألمانيا الديمقراطية مع القائد السوفيتي فاليري بايكوفسكي إلى محطة الفضاء Salyut 6 . هناك أجريا العديد من التجارب العلمية. في الثالث من سبتمبر/ أيلول عاد يان وبايكوفسكي وهبطا في البراري الكازاخستانية.

يتلقى زيجموند يان حتى اليوم خطابات من معجبين. كل من كان متواجداً في كازاخستان في 6 يونيو/ حزيران 2018 رأى كم الناس الذين ما زالوا يكنون له التقدير حتى اليوم: حرس الحدود المتحمسون تعرفوا عليه في مطار بايكونور، ودعاه المهندسون إلى جولة خاصة، كما عانقته بحرارة فالنتينا تيريشكوفا، التي كانت أول امرأة تسافر إلى الفضاء عام 1963.

مستشار لوكالة الفضاء الأوروبية ومركز الطيران والفضاء الألماني
كان ليان بصمته في عمليات السفر إلى الفضاء لفترة طويلة بعد قيامه بمهمته الأسطورية عام 1978. بعد إعادة توحيد ألمانيا عام 1990 عمل كمستشار حر في مركز الطيران والفضاء الألماني (DLR) في "مدينة النجوم" في سوجوسدني جورودوك بالقرب من موسكو. بالنسبة لوكالة الفضاء الأوروبية كان يان حتى تقاعده في عام 2002 مسؤولاً عن رعاية رواد الفضاء الألمان والأوروبيان أثناء استعدادهم لمهماتهم.

صداقة مع ألكسندر جيرست
أعد ألكسندر جيرست في مدينة النجوم نفسه لمهمته الحالية. تعرّف هو وسيجموند يان على بعضهما البعض في عام 2014 خلال ظهورهما في لقاء مشترك في التلفزيون وأصبحا صديقين منذ ذلك الحين. وكان رائد الفضاء الشاب قد أجرى اتصالات بالفعل مع أحد قدامى رجال الفضاء خلال أول رحلة قام بها ألكسندر جيرست إلى الفضاء، بحسب ما سرد يان مؤخراً لجريدة "لايبزيجر فولكستسايتونج": "أثناء رحلة من موسكو إلى بكين وجد جيرست شارة في متجر في مدينة إيركوتسك تخلد رحلتي مع بايكوفسكي في عام 1978 ، ومطبوع عليها صورتينا. اشترى جيرست الشارة وأخذها معه في أول رحلة يقوم بها إلى الفضاء، ثم أرسل إليّ عبر البريد الإلكتروني صورة للشارة في مركبة الفضاء. لقد أثرت في هذه اللفتة بعمق".

مصدر النص: deutschland.de
الترجمة والإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام

إلى أعلى الصفحة